انواع الشخصيات في علم النفس

أغلب الناس لم يعرف الشخصيات ولم يتعلمها ولم يدرسها, فإذا فهمنا انواع الشخصيات وتعلمناها, صارت هي الخطوة الأساسية الأولى لتحسين علاقاتنا بأنفسنا وبالغير,لذلك وجب علينا أن ننشغل بين الفينة والأخرى بتصنيف الناس على حسب شخصياتهم, ومن تم الطريقة التي يجب أن نعاملهم بها,  ومن أكثر أنواع الشخصيات تداولا على الإطلاق ما يلي :

الشخصية السيكوباتية: الشخصية الإجرامية, ولذلك في روسيا قديما, كانوا يختارون السجانين من هذه الشخصية لأنه لا يشعر بالذنب حين يعذب.

الشخصية الفصامية: هذه الشخصية تحمل بذور مرض الفصام, 26% من المصابين بمرض الفصام عندهم هذه الشخصية,الشخصية الفصامية هي شخصية باردة المشاعر, ذلك الشخص الذي يستمتع بالإنطواء, لا ينطوي خجلا من الناس أو عدم الثقة بالنفس,إنما يستمتع بذلك الإنطواء, ميزة هذه الشخصية في برودة الإنفعالات, ربما عند الزواج تتعب معه زوجته,تقول لا يحبني (هذا الشخص يقاس بالأفعال والمواقف, لا يقاس بالكلمات).

الشخصية شبه الفصيمية: هذه الشخصية فيها غرابة الأطوار هذا الإنسان لا يتنبأبما يفعل, ربما يسوي حركات غريبة, قد يكون داعية ويسوي حركات غريبة, وقد يكون إنسان طيب ومرموق فتجده يمشي في الشارع بحركات غريبة,يتبع الغرابة دون أن يدري أنه يتبع الغرابة, عنده تفكير أسطوري هذا الشخص, (بعض الفلاسفة المشهورين هم من هذا النوع ولا يدرون بذلك).

الشخصية المازوخية: تتلذذ بالعذاب و بالإهانة والتحقير في ذاتها, يجب أن يحتقره الناس وينتقصوا من قدره (خلقة الله له هكذا).

الشخصية السادية: هي عكس المازوخية, يحب أن يهين غيره ويحتقرهم.

الشخصية الهستيرية: تحب الظهور والمبالغة, هو لا يكذب, لكن يعيش ما يقوله, هذه الشخصية تحب أن تكون محط نظر الناس, ومحط تركيزهم, محط اهتمامهم, طفولي وسطحي التفكير.يقول طارق الحبيب أن هذه الشخصية أميز من سواها,لأنها تعطي معنى للحياة جميل, هذه الشخصية باردة جنسيا, سطحية المشاعر (لذلك فالزواج بمثل هذه الشخصية في نهاية العمرشيء جميل,أما إذا كانت في بداية حياتك هتتعبك وهتديعك) فهي دائما تبحث عن أشياء ثافهة.

الشخصية الشكاكة: هي التي دائما تتوجس من غيرها, دائما خائف مرتاب, دائما يحتاط في علاقاته بالآخرين سواء أكانوا أصدقاء أو غير ذلك, وممن حملوا هاته الشخصية, ذلك الشاعر الذي يقول: (إحذر عدوك مرة وآحذر صديقك ألف مرة, فلربما انقلب الصديق فكان أعلم بالمضرة) الدكتور طارق الحبيب يقول أن هذا الشاعر مريض نفسيا, وإن قلنا ما قلنا عن هذه الشخصية ففيها مزايا,وقد تفوق شخصية الإنسان السوي في بعض الأمور, فمثلا ذلك الشكاك الدقيق يستطيع أن يراجع الأخطاء اليسيرة أن يستقرئ المشاريع.

الشخصية الحدية: هي الشخصية المزاجية, مرة طالعة فوق ومرة هابطة تحت, بعض المرات, أنت الملاك عنده, وبعض المرات أنت الشيطان الرجيم.

الشخصية النرجسية: الشخصية المغرورة المتعالية المتغطرسة, تتكبر عن  على من تحتها, وتقبل قدم من فوقها,كان من التاريخ كأعظم مثال على ذلك,محمود بن حسين المتنبي (الخيل والليل والبيداء تعرفني, والسيف والرمح والقرطاس والقلم, أنا من نظر الأعمى إلى أدبي, وأسمعت كلماتي من به صمم)

الشخصية الإكتئابية: هو نفسه المكتئب ولكن لفترة طويلة, يرى الحياة كلها ما لها قيمة, ليس لها طعم, فهو دائما رافض للحياة, ولذلك وجب علينا أن نفطن من هذه الشخصية.

الشخصية الإعتمادية: هذا الشخص مشكلته أنه غير واثق من نفسه, يعتمد على الآخرين كثيرا, لديه نقص الثقة لا نقص الطاقة.

الشخصية الإدمانية: هذه الشخصية مشكلتهاهي إدمان المتعة,, الإشكالية في بنيتة الشخصية, إنسان يتبع هواه, قد يكون ذكيا جدا, لكن مشكلة المتعة لا سيطرة, ومن الأفضل أن لا يدخل في المتعة, لأن من الصعب إخراجه, وأن نزاحمها بأمور أخرى, وأن نعطيه من المتع الخفيفة أو التع التي لا يعشقها جدا.

كان هذا ملخصا لانواع الشخصيات الأكثر شيوعا في علم النفس. والمندرج تحت تسمية (ثقافة عامة)
لا تقرأ وتهرب, أكتب تعليقك وآترك بصمتك.

♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥

47 commentaires:

الشخصية الحدية: هذه الشخصية مزاجية, مرة طالعة فوق ومرة هابطة تحت, بعض المرات, أنت الملاك عنده, وبعض المرات أنت الشيطان الرجيم.

17 أكتوبر، 2013 10:22 ص comment-delete

لا السيسي مو الشخصية الحدية بل الشخصية السيكوباتية

الشخصية السيكوباتية: الشخصية الإجرامية, ولذلك في روسيا قديما, كانوا يختارون السجانين من هذه الشخصية لأنه لا يشعر بالذنب حين يعذب.

روح اكتب في قوقل الشخصية السيكوباتية وراح تلاحظ انه اغلب صاحب هذه الشخصيه يشبه تصرفات عبدالفتاح السيسي

12 ديسمبر، 2013 11:06 ص comment-delete

thnk you
http://best-easy-tolose-weight.blogspot.com/

15 يناير، 2014 3:58 م comment-delete

شكرا على هذه المعلومات لكن أود فقط الإشارة إلى أن هذه الشخصيات المصنفة من قبل علماء النفس هي شخصيات مرضية و ما أود معرفته هو أنواع الشخصيات الأخرى

24 يناير، 2014 1:22 م comment-delete

بما انكم قلتم:
لا تقرأ وتهرب, أكتب تعليقك وآترك بصمتك.)
اعتقد ان هذا ليس شخصيات وانما حيل نفسة وان اختلفت المسميات وان كل حيلة تجذب الاخر مثل الشخصية السادية تبحث عن الشخصية المازوخية( لانهما يحتاجو لبعض بشكل سبي )وكل الحيل تبحث عن حيل اخرى تطبق عليها شخصيتها او حيلها او طاقتها السلبية والاهم كيف تتعامل معهم ومع هذا الحيل النفسية وكيف هم يتخلصون من هذه الحيل والطاقة السلبية واعتقد هناك حلول كثير ذكر بعضها د.صلاح الراشد في كبتشينوشو وهذا رابطة
http://www.youtube.com/watch?v=GevvVbvL_Wc

14 فبراير، 2014 5:48 ص comment-delete

السيكوباتيين العرب هم الاخوان و من والاهم.

10 أبريل، 2014 5:00 ص comment-delete

الاخوان ..الاخوان تسسكوباتيين ؟!
بعض الناس يستحقون صفعة حادة حتى يستيقظوا ..
انظر الى الحكومة الانقلابية كيف تعذب الناس المساكين ..
انتم اساسا قلة من اهل مصر تكرهون الاسلام وهذا واضح ..
هل فرحتم بحكومتكم الوهمية انها ظاهرة على التلفاز لكن لا تحمل اي معنى انها فارغة من الداخل..
فارغة تماما واجرامية تماما..لكن ماشجعهم هو مسايرة بعض الحكومات لهم لمصالحها الخاصة لكن لا تفرحوا بذلك اعلموا جيدا ان ثمة ملايين خلف هؤلاء العشرات ..
وهؤلاء لن يهربوا من عقابهم ابدا لاهم ولا "انتـم"..
ضعوا هذا في رؤوسكم وافتحوا اعينكم العمياء جيدا وافهموا العبارة التالية
" انتـم لـم ولـن يعتـرف احد بكـم ! "

14 أبريل، 2014 12:44 م comment-delete

أعتقد أن جميع هذه الشخصيات مرضية وليست شخصيات طبيعية.. فكلها سلبية.

20 أبريل، 2014 6:08 ص comment-delete

دليلنا للتعامل بشكل افضل مع الآخرين هو معرفة شخصياتهم .
http://www.goeng4u.blogspot.com

1 مايو، 2014 12:58 م comment-delete

بصراحه وااايد استفدت من هالمعلومات السطحيه اللي ربما تكون كبيره فائدتها بحياتنا ككل ، مشكورين وايد وايد على هالمعلومات ، والله يجزاكم ألف خير، انتهى.

7 مايو، 2014 3:34 ص comment-delete

الشخصية الإدمانية: هذه الشخصية مشكلتهاهي إدمان المتعة,, الإشكالية في بنيتة الشخصية, إنسان يتبع هواه, قد يكون ذكيا جدا, لكن مشكلة المتعة لا سيطرة, ومن الأفضل أن لا يدخل في المتعة, لأن من الصعب إخراجه, وأن نزاحمها بأمور أخرى, وأن نعطيه من المتع الخفيفة أو التع التي لا يعشقها جدا.

15 مايو، 2014 6:01 م comment-delete

اريد معرفة انواع باقى الشخصيات وشكرا جزيلا على هذه المعلومات

26 مايو، 2014 4:03 ص comment-delete

معلومات رائعة وكثير من الناس يجهلها

4 يوليو، 2014 8:20 ص comment-delete

النفس البشرية ذلك اللغز المحير ...معلومات اكثر من رائعة

17 يوليو، 2014 8:15 ص comment-delete

طب ان بقى تقريبا نص الشخصيات دى
اعرف انا مين فيهم الوقتى؟

8 أكتوبر، 2014 6:31 م comment-delete

معلومات قيمة

3 نوفمبر، 2014 12:15 ص comment-delete

أزال المؤلف هذا التعليق.

10 نوفمبر، 2014 3:20 م comment-delete

شكرا جزيلا

14 نوفمبر، 2014 2:42 ص comment-delete

المزيد و شكرا .

17 نوفمبر، 2014 2:29 م comment-delete

أنالله تعالى لاينظـــــــــــــــــــــــــــــــر الى الوجوه وأنما ينظـــــــــــــــــــــــــــــــر الى القلوب

10 ديسمبر، 2014 12:00 م comment-delete

انا اكتشفت ان فيا مزيج من الشخصيات دى مش فيا شخصية واحده فقط
ربنا يسترها يارب

10 فبراير، 2015 2:36 م comment-delete

الشخصية الحدية: هي الشخصية المزاجية, مرة طالعة فوق ومرة هابطة تحت, بعض المرات, أنت الملاك عنده, وبعض المرات أنت الشيطان الرجيم.

17 فبراير، 2015 10:37 ص comment-delete

!!!!! il y pas une belle personnalité duns la philosophie

3 مارس، 2015 1:55 ص comment-delete

دميل بس محتاج كلام اكثر

8 مارس، 2015 8:05 م comment-delete

شكرا جزيلا D:

23 مارس، 2015 5:07 ص comment-delete

شكراااااااااا

8 مايو، 2015 4:00 م comment-delete

موضوع جيد شكرا جزيلا
http://lakhaabeet.blogspot.com/

2 يونيو، 2015 2:25 م comment-delete

اشكركم وارجو المذيد تحيا مصر

1 سبتمبر، 2015 1:31 م comment-delete

شكرا لكم ^-^

11 سبتمبر، 2015 3:37 م comment-delete

شكرا لكم ^-^

11 سبتمبر، 2015 3:38 م comment-delete

إن كانت شخصيات مرضية فلقد أحسنتم في تصنيفها لكن لم تقترحو حلولا لعلاجها أتعلمون لماذا؟ لأنها طبيعت أفراد المجتمع والكل يحمل إحداها ويتداهر بعكس ذالك

sam
23 أكتوبر، 2015 5:20 م comment-delete

السﻻم عليكم ورحمة الله
في اعتقادي ان هذه التعريفات قديمة جدا وغير وافية تماما وانما يمكن اﻻستناد عليها في الخروج بتعريفات وافي ومفيد للبشرية
وقد درسناها ولم تكن مقنعة الي حد ما ولكنها تمثل بنية تحتية لعلم جديد اكثر شفافية ووضوح
وشكرا لكم وجزاكم الله خير

5 نوفمبر، 2015 12:28 م comment-delete

الموضوع جدآ رائع , و انصح الجميع بالقراه الى اخر حرف
شكرآ لكم , و انشاء الله , تقدمون الافضل في القادم
good luck to all

20 نوفمبر، 2015 1:26 م comment-delete

هده الشخصيات موجودة وطبيعية فهم بينا ونحن منهم فلا يجب الهروب من الواقع

21 نوفمبر، 2015 8:36 ص comment-delete

مراجع والمصادر وين

4 ديسمبر، 2015 12:57 م comment-delete

لم اجد شخصيتي مامعنى هدا

17 يناير، 2016 10:47 ص comment-delete

لم اجد شخصيتي مامعنى هدا

17 يناير، 2016 12:05 م comment-delete

عـــــــــــــــــــــــــــــــــــجيب اعجبت شخصيات تتحول من حال الي حال

3 فبراير، 2016 8:10 ص comment-delete

هلأ كلنا فينا جزء من كل شخصية حسب الظروف اللي بنمرق فيها وها لا يعني إنو احنا مرضى نفسيين لأن هفي إشي بعلم النفس اسمو المرض العصابي والمرض الذهاني المرض العصابي أبسط وممكن علاجه لانه خلايا المخ ما بتكون تالفة وهي السبب بالمرض بكون نفسي عرضي نتيحة ظروف معينة زي واحد مثلا مات ابنه بيجيه اكتئاب فترة وبيروح بدون علاجات وتدخلات طبية بس بتكون نفس أعراض الإكتئاب بس مش بحدة المرض الذهاني المرض الذهاني بتكون خلايا المخ المسؤولة عن تحفيز الهرمون المسؤول عن الشعور بالفرح تالفة نتيجة وراثة أو حوادث بتصيب الرأس وهاد الاكتئاب ذهاني مزمن ولازم يسيطر عليه الطبيب بالأدوية وبتكون أعراضه حادة جدا

4 مارس، 2016 9:43 ص comment-delete

يعني لا تعتبرو حالكم مرضى نفسيين ازا انطبقت عليكم الصفات المكتوبة

4 مارس، 2016 9:45 ص comment-delete

رحم الله امرأ عرف قدر نفسه..أنصح الأخوة والأخوات المطلعين على هذه المادة بكثرة بالاستغفار فهو دواء الامرار وكثرة ترتيل والاستماع إلى كتاب الله فهو غذاء الروح في هذه الحياه..أنت راكب في الباص أو السياره أو الطيارة لابأس من ترديد ماتحفظ من كتاب الله والاستغفار..
الأمر الآخر..لابأس بين الفينة والأخرى الذهاب إلى استشاري نفسي موثوق بعلمه وبدينه لأن يوجد عند بعضهم بعض الأفكار الهادمة للعقيدة فيبثها في أدمغة مرضاه فيجب الحرص من ذلك..

وفقنا الله وإياكم جميعا للخير وللسعادة في الدنيا والآخرة.
والسلام ختام.

8 مارس، 2016 3:27 م comment-delete

رحم الله امرأ عرف قدر نفسه..أنصح الأخوة والأخوات المطلعين على هذه المادة بكثرة بالاستغفار فهو دواء الامرار وكثرة ترتيل والاستماع إلى كتاب الله فهو غذاء الروح في هذه الحياه..أنت راكب في الباص أو السياره أو الطيارة لابأس من ترديد ماتحفظ من كتاب الله والاستغفار..
الأمر الآخر..لابأس بين الفينة والأخرى الذهاب إلى استشاري نفسي موثوق بعلمه وبدينه لأن يوجد عند بعضهم بعض الأفكار الهادمة للعقيدة فيبثها في أدمغة مرضاه فيجب الحرص من ذلك..

وفقنا الله وإياكم جميعا للخير وللسعادة في الدنيا والآخرة.
والسلام ختام.

8 مارس، 2016 3:28 م comment-delete

it's make me scared

15 مارس، 2016 5:31 م comment-delete

مختصر جدا قليل الفائدة

27 مارس، 2016 3:43 ص comment-delete

مختصر جدا قليل الفائدة

27 مارس، 2016 3:43 ص comment-delete

مجهود رائع

19 مايو، 2016 5:32 م comment-delete

هناك شخصية لم يذكرها المؤلف....
وأعطيتها أنا مصطلحاً من عندي وهي (( الشخصية الإستنتاجية ))
وهي قريبة ل (( الشخصية الشكاكة )) .
حيث أن هذه السخصية دائماً تفسر كلام الشخص المقابل الى معنى آخر دون أن تسأل بشكل مباشر عن قصد هذا الشخص المقابل!!!!

15 يوليو، 2016 5:08 م comment-delete

إرسال تعليق